الإثنين , 24 سبتمبر 2018

الرئيس الغانم: أي محاولة لإقحام السلطة التشريعية في تعارض مع “القضائية” سيكون لها أثر سيئ


قال رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم اليوم الاثنين ان أعمال جلسة المجلس العادية غدا قد يتم تمديدها حتى يوم الخميس بعد غد لتعويض الجلسات السابقة التي لم تعقد بسبب استقالة الحكومة.

وقال الغانم في تصريح للصحفيين في مجلس الأمة «قد يتم تمديد الجلسة إلى يوم الخميس لتعويض الجلسات السابقة خلال الفترة الماضية التي انقطع فيها عمل المجلس بسبب استقالة الحكومة» مؤكدا انه بحلول منتصف شهر يناير المقبل ستعوض الجلسات السابقة كافة.

وأضاف ان جلسة الغد لم تكن مدرجة على جدول مواعيد الجلسات الرسمي المعد سلفا بل تمت الدعوة إليها اذ انه كانت هناك جلسات مدرجة على الجدول ذاته ولم تعقد بسبب استقالة الحكومة مبينا انها ستكون تعويضا عن أحد الجلسات التي لم تعقد.

وأشار الى وجود طلبين نيابيين أحدها بتخصيص بعض الساعات من أوقات الجلسة لمناقشة موضوع القدس وطلبا آخر لمناقشة موضوع التحديات الداخلية والخارجية والمصالحة الوطنية موضحا ان أمام الحكومة خياران إما الموافقة على الطلب ومناقشته أو طلب تأجيله إلى الجلسة المقبلة.

وفيما يخص الأحكام القضائية الصادرة بشأن قضية (دخول مجلس الأمة) قال الغانم «أؤكد بصفتي رئيسا للسلطة التشريعية انه واجب علي احترام أحكام القضاء والقانون» مشيرا إلى ان درجات التقاضي لم تنته بعد.

وأضاف ان أي محاولة لإقحام السلطة التشريعية في تعارض مع السلطة القضائية سيكون لها أثر سيئ على كل المعنيين بهذا الأمر.